4 طرق أساسية لكسب المال من الكتابة والتدوين على الإنترنت

4 طرق أساسية لكسب المال من الكتابة والتدوين على الإنترنت
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

إذا كنت جيدًا في الكتابة أو إذا كان بإمكانك التعبير عن أفكارك جيدًا من خلال التدوين، فيمكنك بالتأكيد أن تكسب المال من خلال ممارسة التدوين على الإنترنت، ليس من الضروري أن تكون كاتباً محترفاً أو كاتب صحفي متمرس لتعمل في هذا المجال.

بالطبع هناك العديد من الطرق المتاحة لتبدأ من خلال تحويل هوايتك إلى مصنع متنامي للدولارات حيث تعمل مقابل العملة الصعبة التي تفيد بها أيضا اقتصاد بلدك.

 

 

بالطبع ستكسب المال بصورة أكبر إذا كنت تدون باللغات الأجنبية مثل الإنجليزية حيث الشركات والمؤسسات ومواقع الويب تدفع مبالغ جيدة خصوصا إن كنت محترفا.

لكن هذا لا ينفي بتاتا أنه يمكنك الربح من التدوين على الإنترنت باللغة العربية وترجمة التقارير والمقالات واتاحتها للعملاء وبالطبع يجب ان تكون حريصا على الجودة إضافة إلى الإبتعاد عن النسخ من مواقع منافسة أو مصادر أخرى.

في هذا المقال سنتكلم عن أفضل الطرق التي ستكون مفيدة لك لكسب المال ككاتب، هذه الطرق سهلة ويمكن لأي شخص لديه خبرة قليلة أو معدومة البدء في كسب المال من الكتابة عبر الإنترنت.

في هذا الصدد هناك العديد من أنماط العمل على الويب في مجال التدوين ومنها:

  • احصل على المال مقابل كتابة مقالات للمدونات والمواقع الإلكترونية الأخرى
  • التدقيق اللغوي والتحرير
  • بيع حقوق التأليف والنشر
  • الترجمة من لغة إلى أخرى
  • الحصول على أموال لكتابة مقال، ورقة بحثية، مخطوطات، إعلانات، إلخ.
  • كتابة الوثائق القانونية والعقود والاتفاقيات والوصايا وغيرها.

بالطبع كل نمط من الكتابة أو التدوين له صنف من العملاء وقوانين تحكم المنافسة فيه، وبعض المجالات تحتاج إلى ان تكون خبيرا فيها أو على الأقل لديك اطلاع بها.

هناك العديد من المنصات الخاصة بالعمل الحر والتي توفر لك بيع المقالات والمحتوى بشكل عام، عالميا من هذه الاسماء نجد UPWORK و FIVERR و IWRITER و FREELANCER.

 

 

عادة يمكنك أن تربح 5 دولارات مقابل مقالة بعدد كلمات يتراوح ما بين 300 كلمة و 500 كلمة، ويزداد السعر كلما كنت محترفا ومطلوبا.

الجميل أنه يمكنك كسب عميل دائم والتعامل معه سواء صاحب موقع أو شركة يحتاج إلى محتوى لنشره على موقعك، لذا في أول مرة إن أعجبه ما تقدمه وتعاملك بشكل عام سيتعامل معك بشكل مستمر خارج تلك المنصات.

  • إنشاء مدونة إلكترونية والربح منها

المدونات الإلكترونية تعد مشاريع جيدة على الإنترنت، فهي تحتفظ بالمعلومة وتكون متاحة لكافة القراء ويمكن الوصول إلى محتوياتها من محركات البحت على عكس التدوينات على تويتر و فيس بوك والشبكات الإجتماعية والتي تنتهي صلاحيتها سريعا.

أصبح إنشاء المدونات سهلا ومن الأفضل أن تكون المدونة متخصصة في مجال معين، والأهم أن تفهم في المجال الذي اخترت الكتابة فيه.

 

 

يمكنك الربح من الإعلانات والمقالات الإعلانية وأيضا من بيع المساحات الإعلانية ومن استخدام مدونتك للترويج لخدماتك وكتبك الإلكترونية.

 

 

 

 

  • إنشاء الكتب الإلكترونية والربح منها

ضمن إطار التدوين واستخدام هذه المهارة لكسب المال، يعد إنشاء الكتب الإلكترونية عملا مربحا للمدونين حول العالم.

يتزايد الإقبال على الكتب الإلكترونية كما تظهر المزيد من المنصات التي تلعب دور الوسيط بين المدونين والقراء.

إذا كان لديك بعض الأفكار أو المعارف أو الخبرات العظيمة التي ستكون مفيدة للبشرية، فيمكنك إنشاء كتاب إلكتروني ونشره وكسب المال من هذا.

على الرغم من أنه يبدو كل شيء بسيط لنشر كتاب إلكتروني ولكن عملية الإنشاء تستغرق وقتًا، والعمل الجاد  والبحث والصبر لنشر كتابك الإلكتروني.

 

 

  • مستشار وسائل الاعلام الاجتماعية

مستشار وسائل الإعلام الاجتماعية هي أفضل وسيلة أخرى للحصول على المال من خلال الكتابة خصوصا إذا كنت جيدا في كتابة المنشورات والتغريدات الفيروسية.

تحتاج جميع الشركات في العالم تقريبًا إلى مستشاري وسائل الإعلام الاجتماعية الذين يمكنهم إدارة الصفحات العامة / الصفحات الاجتماعية لشركاتهم وتنمية أعمالهم.

 

 

يجب نشر محتوى إبداعي بحيث يمكنك زيادة المتابعين وإشراكهم، إذا كنت خبيرًا في هذا المجال، يمكنك إدارة الصفحات العامة لمئات الشركات وكسب لقمة العيش.

 

أخيرا:

الربح من التدوين ليس الطريق إلى الثراء ما دمت لست كاتب رواية أو كتاب تمت ترجمته إلى لغات كثيرة وحاز على اعجاب الناس بل وتم تحويله إلى أفلام سينمائية، في العادة هو طريق لكسب لقمة العيش يحتاج منك إلى أن تعمل دائما على إنشاء المحتوى وتلبية احتياجات السوق التي تعمل فيها لتبقى دائما ضمن الافضل.

إذا كنت لا تحب التدوين فمن الأكيد أنك ستشعر بالملل والتعب بعد أسابيع قليلة وستتوقف عاجلا أم آجلا، لهذا يبقى الشغف وحب الكتابة رأس مالك الأساسي.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً