طردها مديرها عبر تويتر قبل أن تبدأ وظيفتها

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

حصلت شابة أيرلندية على وظيفة جديدة في مطعم للبيتزا، لكنها قبل يوم واحد من بدء العمل، استخدمت موقع تويتر للتعبير عن استيائها، فكان جواب مدير المطعم أنها مطرودة من عملها.
وذكر موقع “سي نت” الإلكتروني أن الشابة، وتدعى سيلا، كتبت عشية استلامها الوظيفة الجديدة تغريدة عبر حسابها على تويتر تشير فيها إلى حزنها من العمل الجديد الذي ستستلمه بعد ساعات قليلة، وأرفقتها بمجموعة من الوجوه التعبيرية الحزينة.
وبعد مرور بعض الوقت، وصلت التغريدة إلى مدير مطعم البيتزا، الذي قرر استخدام تويتر مجدداً بعد انقطاع دام سنوات، فردّ عليها بالقول إنها مطرودة من عملها، متمنياً لها حظاً سعيداً في حياتها الخالية من العمل والمال، كما قال.
واللافت أن سيلا حازت على عدد كبير من المتابعين الجدد عبر تويتر بعد الحادثة، حيث عبّر معظمهم عن تضامنهم معها، إلى حدّ دعوة بعضهم إلى مقاطعة المطعم بسبب ردّة فعل مديره غير المبررة، حسب تعبيرهم.
في المقابل، حمّل عدد من المستخدمين سيلا مسؤولية طردها من وظيفتها حتى قبل أن تبدأ، ودعوها إلى التنبّه في تعاملها مع مواقع التواصل الاجتماعي، لاسيما تويتر.

2015021007412

20150210074158

‫0 تعليق

اترك تعليقاً