دواء فالصو.. أقراص لإنقاص الوزن تقتل 2000 شخص حول العالم

دواء فالصو.. أقراص لإنقاص الوزن تقتل 2000 شخص حول العالم
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تسبب نوع من الأقراص المستخدمة لإنقاص الوزن، فى وفاة 2000 شخص، بالإضافة إلى أضرار صحية، لا يمكن علاجها لآلاف آخرين، وهو ما أدى إلى إجراء محاكمة تاريخية لصناعه.

وبدأت الإثنين محاكمة تاريخية فى فرنسا، ستستغرق نحو 6 أشهر، حيث واجهت شركة “سرفييه”، التى تعد من أكبر المختبرات الخاصة فى فرنسا، تهمة إخفاء عن عمد للآثار الجانبية القاتلة للدواء المستخدم فى إنقاص الوزن، المعروف باسم “ميدياتور”، حيث ترى الهيئة المنظمة للأدوية فى فرنسا، أن “سرفييه”، لم تتمكن من حماية المواطنين من الأضرار الناتجة من هذا الدواء.

دواء ميدياتور

وفى عام 2007 حذّر أرين فراشون، أحد الأطباء بمستشفى بريتانى، من وجود صلة بين هذا الدواء، والإصابة بأضرار فى القلب والرئة، لكن رغم ذلك، تم بيع هذه الحبوب إلى 5 ملايين شخص منذ عام 1946، وحتى عام 2009.

يتم بيع حبوب “ميدياتور” لمرضى السكرى، الذين يعانون من زيادة الوزن، لكن بعض الأطباء كانوا يعطونها للنساء التى تريد إنقاص وزنها، وبدأت النساء اللاتي أخذن هذه الحبوب بالمعاناة من بعض الأعراض، مثل: عدم القدرة على صعود السلالم، بالإضافة إلى التعرض لمشاكل في القلب.

وكشفت وزراة الصحة عن وفاة 500 شخص، بسبب هذه الحبوب حيث تعرضوا لبعض المشاكل بالقلب، لكن بعض الأطباء قدروا حالات الوفاة  بأكثر من 2000 شخص.

يذكر ان شركة سرفييه قامت بدفع تعويضات لضحايا الدواء تقدر بحوالي 132 مليون يورو. 

‫0 تعليق

اترك تعليقاً