تباين لون العينين عيب خلقي وقيمة جمالية

تباين لون العينين عيب خلقي وقيمة جمالية
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تناقلت الصفحات العربيّة على مواقع التواصل الاجتماعي أخيراً صورتين للطفل الفلسطيني بسام ماضي من قطاع غزة. ماضي مثله مثل أيّ طفل آخر في سنه (نحو 10 سنوات)، لكنّ اختلافه عن معظمهم أنّ عينيه مميزتان، وكلّ واحدة منهما مختلفة باللون عن الأخرى، فاليسرى بنية فاتحة، واليمنى زرقاء.

 

 

تباين لون العينين عيب خلقي وقيمة جمالية

ليست حالة ماضي فريدة بالكامل. فـ”تباين لون العين” حالة معروفة منذ القدم. وعلى الرغم من أنّ الحالة المسماة باللاتينية “هيتيروكروميا” أكثر شيوعاً لدى الحيوانات، وخصوصاً القطط والكلاب، فإنّ موقع “ميديسين نت” الطبي المتخصص يشير إلى أنّ نحو 6 بالألف من الأشخاص حول العالم لديهم تباين اللون بدرجة أو بأخرى. وهو ما يعني أنّ العدد التقديري لمن يتميزون بهذه الطفرة حول العالم هو 42 مليوناً من أصل 7 مليارات نسمة.

يشير الموقع إلى أنّ معظم الحالات وراثية يمكن أن تكون مرتبطة بعيوب خلقية. لكنّ هنالك حالات أخرى مكتسبة عن طريق مرض ما أو إصابة.

وبالنسبة للصنف الأول فالطفل يولد به أو يتباين لون عينيه عن بعضهما بعد فترة قصيرة من ولادته. وعادة ما تُظهر العين ذات اللون الأفتح نقصاً في القزحية، وبالتالي تعتبر العين المصابة. وتجدر الإشارة إلى أنّ الحالة الوراثية لتباين لون العينين، قد تترافق أحياناً مع متلازمات أخرى ومنها الصمم والتباين في جزء من لون الشعر.

أما بالنسبة للصنف الثاني المرتبط بالأمراض والإصابات، فمن ذلك التهابات القزحية بمختلف أشكالها، ومرض السل، والقوباء الطفيفة، وداء الساركويد. وهي أسباب تؤثر في اختلال الأصبغة (الميلانين) وتؤدي إلى الهيتيروكروميا.

ومن الأسباب الأخرى مرض المياه الزرقاء الذي يمكن أن يسبب الحالة لكن بتباين طفيف ما بين العينين، تصعب ملاحظته.

وهنالك أيضاً متلازمة اختفاء الصبغة، وهو على العكس من الحالات السابقة يتسبب بدكانة في لون العين المصابة. كما أنّ إصابات مباشرة بمواد تترك آثاراً من الحديد في العين، ولو طفيفة، يمكن أن تتسبب أيضاً في دكانة العين المصابة.

وعلى الرغم من أنّ الحالة تعتبر من العيوب الخلقية في الأساس، أو العيوب المكتسبة، فإنّ الكثيرين يعتبرونها من مظاهر الجمال. ويأتي ذلك خصوصاً مع تداول صور لمشاهير يمتازون بها. ومن هؤلاء الممثلات ديمي مور وميلا كونيس وجنيفر لورنس، والممثلون روبرت داوني جونيور وكريستوفر والكن وجو بيشي. كما يروي التاريخ أنّ الظاهر بيبرس والإسكندر الأكبر كانا يمتازان بها. والأخيران يستدل البعض من خلالهما على شجاعة وذكاء من كانت عيناه مختلفتي اللون.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً