أنواع التكاثر اللاجنسي

أنواع التكاثر اللاجنسي
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

التكاثر اللاجنسي

التكاثر اللاجنسي هو نوع من أنواع التكاثر الذي ينشأ فيه نسل من كائن واحد فقط، ويرث هذا النسل صفات ذلك الكائن فقط، فهذا النوع من التكاثر لا يتطلب وجود زوج أحدهما ذكر والآخر أنثى لتتمّ عملية التكاثر، ولا يحدث فيه تغير في عدد الكروموسومات، والتكاثر اللاجنسي هو الشكل الرئيسي لتكاثر الكائنات وحيدة الخلية، مثل البكتيريا، ويعدّ هذا النوع من طرق التكاثر عند النبات والفطريات، وتُشير الفرضيات إلى أنّ أنواع التكاثر اللاجنسي، مفيدة في الحالات التي تكون فيها زيادة عدد أفراد النوع مهمة، أو في البيئات المستقرّة التي لا تحتاج تنوعًا وراثيًا، حيث إنّ التنوع بالصفات وإنتاج صفات وراثية جديدة يحدث فقط بالتكاثر الجنسي[١].

أنواع التكاثر اللاجنسي

تختلف أنواع التكاثر اللاجنسي اختلافًا شديدًا باختلاف أنواع الكائنات، من البكتيريا إلى الفطريات والنباتات ووصولًا إلى الحيوانات وتحديدًا اللافقاريات حيث يحدث التكاثر اللاجنسي فقط فيها، فمن المعروف أنّ الغدد التناسلية تكون مؤقتة في الحيوانات السفلية، بينما تكون دائمة في أصناف الحيوانات العليا، وفي ما يأتي ذكرٌ لبعض أنواع التكاثر اللاجنسي[٢].

التكاثر بالأبواغ

تتكاثر بعض الكائنات الحيّة والكثير من البكتيريا والنباتات والفطريات عن طريق الأبواغ، فالأبواغ هي هياكل نمت بشكل طبيعي كجزء من دورة حياة الكائن الحي، لكنّها مُهيئة للانفصال عن الكائن والانتشار والتشتت في وسط ما سواء أكان في الهواء أو في الماء، وعندما تكون الظروف المحيطة مناسبة، يُطلق الكائن الحي أبواغه، ويعدّ كل بوغ كائن منفصلًا بذاته، ومن ثمّ تنمو هذه الأبواغ إلى كائنات كاملة النمو، ومن ثم تنمو أبواغها من جديد وتتكرر الدورة.

الانشطار النووي

تتكاثر بدائيات النوى وبعض البروتوزوا عن طريق الانشطار الثنائي، حيث يحدث عندما يتمّ نسخ محتويات الخلية داخليًا ثمّ تتعرض للانقسام، فتنقسم الخلية إلى كيانين منفصلين، فبدلًا من خلية واحدة يُصبح هناك خليتان منفصلتان متطابقان تمامًا بنفس الصفات الوراثية.

التكاثر الخضري

لدّى العديد من النباتات ميّزات وراثية متخصصة تتيح لها التكاثر دون مساعدة من البذور أو الأبواغ، فهي تتمّ عن طريق الانقسام الاختزالي، حيث يتمّ أخذ أيّ جزء من النبتة مثل الساق أو الجذر أو البراعم ويتمّ تعريضها لظروف ملائمة، فينتج نبات يكون طبق الأصل عن النبات الأم وهذا ما يسمّى بالتكاثر الخضري ومن الأمثلة عليه تكاثر البطاطا بالدرنات، وسيقات الفراولة، وبصيلات زهرة التوليب.

التكاثر بالتبرعم

تتكاثر الكائنات الحية مثل البروتينات والخميرة وبعض الفيروسات بالتبرعم، وهي عملية ينمو فيها كائن جديد تمامًا على كائن آخر موجود، فعلى عكس الانشطار لا يحدث هذا عن طريق فصل كائن موجود إلى كيانين منفصلين، ولا ينقسم الكائن الحي النامي إلّا عندما ينضج تمامًا، وعندما يستمر بالنمو يُنتج براعمه الخاصة.

التكاثر بالتجزئة

تتكاثر العديد من الديدان الحلقية، وشوكيات الجلد مثل نجمة البحر بالتكاثر بأحد أنواع التكاثر اللاجنسي ألا وهو التكاثر بالتجزئة، وبهذه الطريقة ينقسم الكائن إلى أجزاء عدة ويتم إنتاج كائن آخر من كل قسم مطابق تمامًا للكائن الأصلي، وتنمو الأجزاء بسرعة عن طريق إنتاج خلايا جديدة لتشكيل العضلات والأليّاف والبنية الداخلية، ويمكن أن يكون هذا الانقسام مقصودًا أو غير مقصود من الكائن الحي.

حيوانات تتكاثر جنسيًا ولا جنسيًا

يمكن لبعض الأنواع أن تتناوب بين التكاثر الجنسي واللاجنسي، وهي قدرة تُعرف بالتغاير غير الطبيعي، ويكون هذا التغير بالاعتماد على الظروف، ويحدث مثل هذا التناوب في بعض الأنواع مثل الكائنات المجهرية التي تسمّى بالدوارات أو الدولابيات، وبعض أنواع الحشرات مثل حشرات المنّ، التي تنتج في بعض الأحيان بيضًا لم ينتج من الانقسام الاختزالي وبالتالي تستنسخ نفسها، وبعض أنواع النحل والزواحف والأسماك والقليل من الطيور التي تتكاثر عن طريق أحد أنواع التكاثر اللاجنسي ويُدعى التوالد البكري أو الإيناث، حيث تحمل الإناث أجنّة تشبهها تمامًا[٣].

‫0 تعليق

اترك تعليقاً